الفيصل للمسؤولية المجتمعية يشارك في فعاليات الملتقى العربي لمبادرات الشباب

(2018/03/11) (0)

شارك مركز الفيصل للمسؤولية المجتمعية احد مركز مؤسسة الفيصل بلا حدود للاعمال الخيرية في فعاليات الملتقى العربي لمبادرات الشباب والمسؤولية المجتمعية، التي أقيمت الاسبوع الماضي ،  بمشاركة أكثر من 90 مبادراً ومتطوعاً من قطر والدول العربية، تحت شعار (الشباب المتطوع بمعايير الأمم المتحدة)

وقال السيد محمد البلوشي، منسق العلاقات العامة والشراكات بمركز الفزعة التابع لمؤسسة الفيصل "بلا حدود": إنّ مركز الفزعة يتبع مؤسسة الفيصل بلا حدود وتأسس في 2016، وبرامجه موجهة للتعليم والصحة والرياضة، ولدينا قاعدة بيانات تضم قرابة 700 شاب وشابة قطريين وجنسيات أخرى

 وأضاف  ان المركز يهدف إلى المشاركة بفعالية في جميع الفعاليات، سعياً لتحقيق الخيار الأفضل، وهو العمل التطوعي بإتقان، ومشاركتنا في الملتقى العربي للوصول إلى المزيد من العطاء والاستفادة من الخبرات الدولية.

وأوضح ان المركز يسعى من خلال رسالته الوصول  إلى مجتمع تطوعي يعمل على أستقطاب وتنمية المتطوعين ونشر ثقافة التطوع في المجتمع القطري وتطوير أساليب تطبيقية من خلال استثمار طاقات الأفراد والمؤسسات وتعزيز المسؤولية المجتمعية ، ورؤيته أن يكون الخيار والمرجع الأول في مجال العمل الطوعي في دولة قطر.

 

وعلى هامش الملتقي قامت السيدة أمينة عبدالرحمن محمد، مسؤولة الإعلام ببرنامج متطوعي الأمم المتحدة بزيارة لمركز الفيصل للمسؤولية المجتمعية ، حيث قالت ان البرنامج يضم 25 الف متطوع  من 150 دولة على مستوي العالم .

وأضافت إنّ المنظمة معنية بحشد وتعبئة المتطوعين تحت مظلة الأمم المتحدة من أجل تحقيق السلام والتنمية في جميع أنحاء العالم، ويسهم البرنامج في تغيير عالمنا والعمل على تحقيق أجندة التنمية المستدامة لعام ٢٠٣٠.

 

وأوضحت ان المسؤولية المجتمعية من الاهداف السامية التي يعمل مركز الفيصل للمسؤولية المجتمعية عليها من خلال برامجه المتعددة ، كما أن المركز يساهم في بناء مجتمع قوى ويقدم خدمة مميزة في قطر

وينص الميثاق الذي كان قد أعلن عنه سعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، رئيس مجلس أمناء مؤسسة الفيصل بلا حدود للأعمال الخيرية، خلال المؤتمر الدولي العلمي الأول للمسؤولية المجتمعية،عام 2016 ، على التوافق مع أهداف التنمية المستدامة والالتزام بالعمل على تفعيلها بكل مسؤولية واستمرارية في إطار الأنشطة الاقتصادية والعلاقات الاجتماعية، وبشكل عام في المساهمة في إنماء الثروات، وأن يمارسوا المسؤوليات الاجتماعية في إطار القرارات الاستراتيجية وفي العمليات اليومية، والقبول بعرضها عبر معلومات صادقة وبالإعلان عنها بشكل مناسب لكل الأطراف المعنية.
كما ينص الميثاق على الالتزام بكافة وسائل احترام الحقوق وتفادي المساس بها، وتنمية الحقوق الأساسية والواجبات الشرعية للأطراف المعنية والأجيال الصاعدة، والأخذ بعين الاعتبار مصالحهم المادية والمعنوية، كذلك الأخذ بعين الاعتبار كل من يؤثر أو قد يتأثر بالتصرفات في مجال التسيير أو بأنشطتنا التجارية أو التي يتعامل معها الموقعون على الميثاق.
 

 

الأحداث القادمة

تابعونا على

حسابات وسائل التواصل الاجتماعي