تكريم المشاركين فى برنامج " إصنع ذاتك" لمركز الفيصل للمسؤولية المجتمعية

(2018/05/07) (0)

أقام مركز الفيصل للمسؤولية المجتمعية أحد مراكز مؤسسة الفيصل بلا حدود للاعمال الخيرية " الف" حفل تكريم للمشاركين في برنامج إصنع ذاتك " الذي نظمه المركز بالتعاون مع سفارة الجمهورية التونسية في قطر لابناء الجالية التونسية بالدوحة على مدار ثلاثة أشهر

حضر حفل التكريم الذي أقيم على هامش المؤتمر الدولي العلمي الثالث للمسؤولية المجتمعية بمركز قطر الوطني للمؤتمر  سعادة السفير صلاح الصالحي سفير الجمهورية التونسية في قطر والسيد على مرعي المدير التنفيذي لمؤسسة الفيصل بلا حدود للاعمال الخيرية

وفى كلمة له خلال حفل التكريم وجه سعادة السفير الشكر لسعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني مؤسس ورئيس مجلس ادارة مؤسسة الفيصل بلا حدود على هذه المبادرة التي تأتي فى اطار المسؤولية المجتمعية للمؤسسة وبالتعاون مع السفارة التونسية

وأضاف ان هذه المبادرة هي التجربة الاولي التى تقيمها السفارة لابناء الجالية التونسية وذلك بالتعاون مع مركز الفيصل للمسؤولية المجتمعية  .. مشيرا الى أنه تم تخريج الدفعة الاولي منها ، والتى شملت تطوير مهارات المشاركين من أبناء الجالية التونسية في اللغة الانجليزية وكيفية كتابة السيرة الذاتية بالاضافة الى التعرف على قانون العمل القطري ، والعادات والتقاليد القطرية .

ووجه سعادة السفير الشكر لجميع العاملين في المركز على الجهد الكبير الذي قاموا به والمساهمة فى توفير كافة الخدمات لابناء الجالية التونسية ، والعمل على تطوير مهاراتهم .. مؤكدا ان مبادرة "إصنع ذاتك " ستساهم بشكل كبير فى تسهيل الحصول على وظائف للمشاركين في هذه المبادرة .

من جهته ثمن السيد علي مرعي المدير التنفيذي لمؤسسة الفيصل بلا حدود دور السفارة التونسية في الدوحة وعلى رأسها سعادة السفير ، لظهور هذه المباردة الى النور .. مؤكدا ان مؤسسة الفيصل بلا حدود تعتز بهذه الثقة الكبيرة من قبل السفارة التونسية

وقال أن أهم ما يميز أبناء الجالية التونسية في الدوحة، هي القدرات والامكانيات الهائلة ، ومع التدريب والتطوير المستمر ، ستكون الاستفادة أعم وأشمل .. داعيا الجميع الى الاستفادة من هذه المبادرة والاستمرار في التدريب والتطوير ، والتي ستسهل فى الحصول على وظائف في أسرع وقت

وأضاف ان مركز الفيصل للمسؤولية المجتمعية يسعي الى التعاون مع الجميع من أجل خدمة هذا الوطن ، وأيضا خدمة أنفسنا ، فكل شخص لديه بصمة في الحياة ، ولكن الخيار للانسان في اظهار هذه البصمة

وأشار السيد علي مرعي ان أبواب المركز مفتوح للجميع من أبناء الجالية التونسية .. مشيرا الى ان الجالية التونسية ستكون على قائمة الاولويات للمشاركة في جميع الورش والبرامج التدريبية التى ينظمها مركز الفيصل للمسؤولية المجتمعية

وأوضح ان الجالية التونسية وضعت اللبنة الاولي لمبادرة "إصنع ذاتك " .. مؤكدا ان المؤسسة ستعمل علي استمرارية هذا البرنامج مع أبناء الجالية التونسية والجاليات الاخري  

 

وقد أعرب المشاركين في هذه الدورة عن سعادتهم بهذا التكريم .. موجهين الشكر لمركز الفيصل للمسؤولية المجتمعية على تقديم هذه المبادرة وتوفير كافة المكانيات لتطوير مهارات الشباب التونسي في الدوحة

فمن جهته قال باسم بن محسن مبارك ان هذه المبادرة فكرة طيبة و مفيدة لكل التونسين .. مؤكدا انه سعيد جدا لكل قدم خلال هذه الدورة على مدار ثلاثة أشهر

وأضاف / لقد حققت جزء هام من الاستفادة فيما يتعلق بالتوظيف وكيفية التعامل مع المؤسسات بالاضافة الى التحفيز في البحث عن العمل و كيفية التواصل مع موظفى الموارد البشرية .. موجها الشكر لجميع الاطراف المساهمة في هذا العمل وعلى رأسها منها مؤسسة الفيصل بلا حدود

وقال حمد الفزعي ان هذه المبادرة  جيدة جدا ، و أفادتنه في عدة محاور منها اللغة الانجليزية و خاصة كيفية النطق و طريقة الإلقاء .. موجها الشكر لمؤسسة الفيصل بلا حدود و السفارة التونسية على تقديم مثل هذه المبدارات الهادفة .

وقال أيمن الجويني ان أهم ما يميز البرنامج انه يركز على بناء المهارات اللازمة للبحث عن وظيفة خاصة في مجال التواصل باللغة الإنجليزية، وتدريبات في مجال قانون العمل وثقافة المجتمع القطري ... مثمننا الجهود التي وفرتها المؤسسة

وأضاف ان أي شخص يبحث عن وظيفة يحتاج الى مثل هذه البرامج .. فهذه الدورة مهمة جدا وفرصة لأي شخص مقبل على الحياة المهنية والعملية

وقال سالم الخليفي ان  صناعة الذات تعتبر من أسرار النجاح عند الأنسان الذي هو في حاجة ماسة إلى بناء الشخصية الذاتية وتعرف الذات بأنها إتجهات الشخص ومشاعره ، لذا فان برنامج إصنع ذاتك برنامج جيد ويحفز على العمل و المشاركة أما الفائدة من البرنامج هو فائدة علمية من حيث التطوير والتدريب.

ومن جهته اكد محمد أمين الحاج الصادق ان برنامج "إصنع ذاتك " من انجح البرامج التدريبية في مجال تطوير المهارات .. مؤكدا انه من خلال هذا البرنامج تمكن من تحسين قدراته الخاصة في اللغة الانجليزية بالإضافة إلى معرفة متطلبات سوق التوظيف القطرية، وأيضا معرفة كتابة السيرة الذاتية

 

الأحداث القادمة

تابعونا على

حسابات وسائل التواصل الاجتماعي